رئيس الجامعة يشهد ورشة عمل حول أخلاقيات البحث العلمي واستخدام الحيوانات في التعليم والبحوث العلمية
16-6-2022
facebook share    
شهد الأستاذ الدكتور/ ياسر مجدي حتاته، رئيس جامعة الفيوم، والأستاذ الدكتور/ عرفة صبري حسن، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والعلاقات الثقافية والبحوث، ورشة عمل حول أخلاقيات البحث العلمي واستخدام الحيوانات في التجارب والبحوث العلمية.
بحضور الأستاذ الدكتور/ زاهر أحمد، رئيس اللجنة العليا لاخلاقيات البحث العلمي والأستاذ المتفرغ بكلية الزراعة، والسادة أعضاء اللجنة الموقرين، وذلك يوم الأربعاء ١٥يونيه ٢٠٢٢ بقاعة الاحتفالات الكبرى.
أكد أ.د. ياسر حتاته، أهمية عمل اللجنة العليا لأخلاقيات البحث العلمي، وضرورة الالتزام برأيها في البحوث المزمع تسجيلها للدرجات العلمية المختلفة داخل الجامعة؛ حيث تعد المواثيق الأخلاقية إحدى الركائز الأساسية في البحوث العلمية، ولا يجب إغفالها.
وأوضح سيادته أن الجامعة تدرس إنشاء معمل للتجارب على الحيوانات على مستوى الجامعة، ليكون متاحًا للباحثين من مختلف الكليات ذات الصلة، على أن يكون المعمل مطابقًا للمواصفات القياسية في هذا الشأن.
من جانبه ثمَّن أ.د. عرفه صبري، عمل اللجنة حيث تضم اللجنة أعضاء على قدر عال من الأمانة العلمية والتميز العلمي من جميع كليات الجامعة، كما أشار إلى أن الهدف الرئيسى للجنة العمل على الارتقاء بالبحوث العلمية، ووضعها في الإطار الأخلاقي السليم الذي يضمن إفادتها للمجتمع.
وطرح سيادته أن يتم ضم عدد جديد من الأساتذة ليكونوا أعضاء باللجنة لتتمكن من إنهاء أعمالها بشكل أسرع.
وأوضح أ.د. زاهر أحمد، أنه تم تسجيل لجنة أخلاقيات البحث العلمي بوزارة الصحة، وتم اعتماد دليل أخلاقيات البحث العلمي عام ٢٠١٩، مشيرًا إلى أن عمل اللجنة يتركز في مراقبة البحوث العلمية المقدمة، والتأكيد على احترام حقوق الأفراد والمؤسسات، وتعتبر قرارات اللجنة وجوبيه للباحثين. كما عرض سيادته لأهداف اللجنة وإجراءات عملها.